مدير المؤسسة الأوروبية للجودة في الشرق الأوسط يزور مركز الملك عبد الله الثاني للتميز

 

زارت سعادة مدير المؤسسة الأوروبية للجودة في الشرق الأوسط السيدة إسراء مبيضين مركز الملك عبد الله الثاني للتميز يوم أمس الأول للتباحث في سبل تعزيز التعاون المشترك بين المؤسستين.

حيث تم تبادل الآراء والأفكار حول عدد من المواضيع ذات الصلة بتعزيز سبل التعاون وزيادة قنوات المشاركة وتبادل المعرفة والتعرف على أفضل الممارسات في العمل الحكومي.

من جانبها، أكدت السيدة إسراء مبيضين على أهمية هذه الشراكة الاستراتيجية في تبادل المعرفة والخبرات وتعزير دور المؤسسة في رفد القطاع بالخبرات الدولية المتراكمة على مدى 25 عاماً وذلك بالتعاون والتشارك مع مركز عريق مثل مركز الملك عبد الله الثاني للتميز. حيث أكدت أن هذه الشراكة ستساهم في تعزيز جهود المؤسسة الاوروبية لإدارة الجودة في دفع عجلة التميز في القطاعات الحكومية العاملة في الشرق الاوسط وبناء أطر تعاون مبتكرة وفاعلة بين دول المنطقة لبناء منظومة اقليمية للتميز برؤية عالمية.

كما وقامت مبيضين بتقديم عرض بينت فيه ملامح المرحلة المقبلة حيث يتم التحضير لإجراء تحديث على نموذج التميز الأوروبي ليتم إطلاقه في مطلع العام القادم، حيث تتضمن هذه المرحلة أيضاً إطلاق منظومة تدريب جديدة تحتوي على عدد من البرامج التدريبية الجديدة لتهيئة المقيمين. 

من جانبها أعربت غوشة خلال اللقاء على متانة العلاقات التي تربط المركز بالمؤسسة الأوروبية للجودة، واستعداد المركز التام للتعاون وتبادل الخبرات مع المؤسسات الشبيهة وذلك من خلال بناء القدرات وتقديم الدورات التدريبية، مع التركيز على التعاون في المحاور ذات الإهتمام المشترك وهي إقامة الفعاليات والمشاركة بالمعرفة بأفضل الممارسات في القطاعات المختلفة.

ومن الجدير بالذكر أن مركز الملك عبد الله الثاني للتميز والذي تأسس عام 2006، برئاسة سمو الأمير فيصل بن الحسين، يدير جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز والتي تعد أرفع جائزة للتميز على المستوى الوطني في جميع القطاعات. يهدف مركز الملك عبد الله الثاني للتميز إلى نشر ثقافة التميز في الأردن والمنطقة من خلال تطوير نماذج/ أطر التميز ومعايير التقييم المبنية على أفضل الممارسات الدولية، تقييم أداء المؤسسات، إدارة جوائز الملك عبد الله الثاني للتميز ونشر التميز في القطاعين العام والخاص، المؤسسات غير الربحية والمؤسسات غير الحكومية.