جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية

 


 

رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين

" منذ البداية قلنا إن أولوياتنا هي استكمال بناء الأردن العصري الحديث دولة المؤسسات ومجتمع العدالة والمساواة وتكافؤ الفرص واحترام حقوق الإنسان وهذه ترتبط بعلاقة جوهرية مع تحقيق النهضة الشاملة وفي مقدمتها التنمية الاقتصادية التي تنعكس آثارها على حياة المواطن ومستوى معيشته وأنا شخصياً همي وشغلي الشاغل هو توفير الحياة الحرة الكريمة لكل مواطن ومواطنة في هذا البلد وثقتي بالمستقبل كبيرة بعون الله"

  

مقابلة مع صاحب الجلالة الملك عبد الله ابن الحسين23 كانون ثاني2003
تلفزيون أبو ظبي

 

♦ إنشاء الجائزة

صدرت الإرادة الملكية السامية بإنشاء جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية بتاريخ 4/9/2002، بهدف تحسين وتطوير أداء الوزارات والمؤسسات الحكومية في خدمة المواطنين الأردنيين والمستثمرين، عن طريق نشر الوعي بمفاهيم الأداء المتميز والجودة والشفافية، وإبراز الجهود المتميزة لمؤسسات القطاع العام وعرض إنجازاتها في تطوير أنظمتها وخدماتها، وبحيث تكون أرفع جائزة للتميز في القطاع العام على المستوى الوطني.

تهدف الجائزة إلى تجذير ثقافة التميز في القطاع العام والتي ترتكز على ثلاثة أسس وهي التركيز على متلقي الخدمة، التركيز على النتائج والشفافية.

 

♦ أهداف الجائزة

تسعى الجائزة لضمان قيام القطاع الحكومي بالواجبات والمهام الموكلة إليه على أكمل وجه وبمستويات عالية من الجودة والكفاءة والاحتراف، كما تهدف إلى توفير مرجعية إرشادية وأسس معيارية لقياس مدى التقدم والتطور في أداء الوزارات والمؤسسات الحكومية، وتعزيز تبادل الخبرات بين الوزارات ومؤسسات القطاع العام ومشاركة قصص النجاح فيما بينها حول الممارسات الإدارية الناجحة. 

 

♦ مراحل الجائزة

 

استحدث مركز الملك عبد الله الثاني للتميز آلية جديدة لتحديد المؤسسات الفائزة في جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية ابتداءً من الدورة الرابعة (2008/2009)، حيث تم إيجاد ثلاث مراحل هي المرحلة الذهبية والمرحلة الفضية والمرحلة البرونزية وبحيث يتم تحديد الوزارات والمؤسسات الفائزة في كل مرحلة كلٌ حسب العلامة التي تحققها، أما الوزارات والمؤسسات التي تنحصر بينها المنافسة ولا تحصل على الجائزة فتحصل على ختم التميز، ويأتي استحداث هذه الآلية بهدف تحفيز الوزارات والمؤسسات المشاركة على التحسين المستمر وتطوير أدائها والمضي في مسيرة التميز.  

 

♦ فئات جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية

جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية

1. الوزارات والمؤسسات المشاركة

  • الوزارات المشاركة لأكثر من مرة:

إن الوزارة الفائزة هي التي تحصل على أعلى مجموع علامات، والذي يتأتى من نتائج التقرير النهائي (الإجابات على أسئلة معايير الجائزة والزيارة الميدانية)، ونتائج كل من المتسوق الخفي، وقياس رضى متلقي الخدمة وقياس رضى الموظف. إن فوز الوزارة يدل على أنها تطبق أفضل الممارسات الإدارية والتي تنعكس إيجاباً على مستوى الأداء وجودة الخدمات التي تقدمها الوزارة لمتلقي الخدمة.

 

  • المؤسسات العامة المشاركة لأكثر من مرة:

إن المؤسسة الفائزة هي التي تحصل على أعلى مجموع علامات والذي يتأتى من نتائج التقرير النهائي (الإجابات على أسئلة معايير الجائزة والزيارة الميدانية)، ونتائج كل من المتسوق الخفي، ورضى متلقي الخدمة وقياس رضى الموظف. إن فوز المؤسسة يدل على أنها تطبق أفضل الممارسات الإدارية والتي تنعكس إيجاباً على مستوى الأداء وجودة الخدمات التي تقدمها المؤسسة لمتلقي الخدمة.

 

  • أفضل إنجاز: 

أضيفت فئة أفضل إنجاز بناءً على توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن الحسين رئيس مجلس الأمناء بهدف تحفيز الوزارات/ المؤسسات المشاركة لأكثر من مرة على تحسين أدائها، حيث تحصل على هذه الجائزة الجهات التي تحقق قفزة نوعية في أدائها مقارنة بنتيجتها في الدورة السابقة بغض النظر عن الموقع الذي تحققه ضمن الجهات المشاركة.

 

  • الوزارات المشاركة لأول مرة:

إن آلية تحديد الوزارة الفائزة هي ذات الآلية المستخدمة في فئة الوزارات المشاركة لأكثر من مرة والمبينة أعلاه، إلا أن المنافسة تقتصر في هذه الفئة على الوزارات المشاركة لأول مرة. 

 

  • المؤسسات العامة المشاركة لأول مرة:

إن آلية تحديد المؤسسة الفائزة هي ذات الآلية المستخدمة في فئة المؤسسات المشاركة لأكثر من مرة والمبينة أعلاه، إلا أن المنافسة تقتصر في هذه الفئة على المؤسسات المشاركة لأول مرة. 

 

  • أية فئة أخرى يحددها مجلس الأمناء مثل فئة الأداء الشامل المتميز

 

تنفيذاً للتوجيهات الملكية السامية قام مركز الملك عبد الله الثاني للتميز باستحداث جائزتين جديدتين تحت مظلة جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية هما جائزة الخدمة الحكومية المتميزة وجائزة الإبداع في تقديم الخدمة الحكومية.

 

2. جائزة الخدمة الحكومية المتميزة

تهدف الجائزة إلى بناء إطار عمل لتحسين مستوى الخدمات وعملية تقديمها لمتلقي الخدمة، وبناء ونشر ثقافة الخدمة الحكومية المتميزة، وذلك بتقديم الخدمات إلى كافة فئات متلقي الخدمة بكل فاعلية وتميز حتى يلمس متلقي الخدمة أثرها، كما تهدف إلى تطوير آليات وأنظمة التعامل مع "صوت متلقي الخدمة" مثل التعامل مع الشكاوى والاقتراحات وقياس درجة رضى متلقي الخدمة وتحديد احتياجاتهم، وتفعيل وسائل الاتصال والتواصل مع متلقي الخدمة والعمل على تحسينها بما يمكن الجهات الحكومية من رفع مستوى التفاعل مع المواطنين.

 

3. جائزة الإبداع الحكومي

تهدف الجائزة إلى تشجيع الوزارات والمؤسسات الحكومية على تبني الإبداع في إدارتها وعملياتها ونشاطاتها وخدماتها، وإلى بناء ثقافة الإبداع لديها لتصبح أكثر قدرة على مواجهة زيادة الطلب على خدماتها من قبل المواطنين وإدارة التعامل مع الموارد المتاحة بكفاءة لتمكينها من تقديم خدماتها بأعلى مستويات الجودة والدقة وزيادة رضى المتعاملين متلقي الخدمة. وتأتي هذه الجائزة إيماناً بوجود طاقات كامنة لدى موظفي القطاع العام والتي إذا ما تم توجيهها وتوفير البيئة الداعمة لها ستؤدي إلى تحقيق أعلى مستويات الإبداع والابتكار اللازمين لتحسين الخدمات. 

 

4. جائزة الموظف الحكومي المتميز

تقوم كل وزارة/ مؤسسة بترشيح ثلاثة موظفين لجائزة الموظف الحكومي المتميز. 

فئات جائزة الموظف الحكومي المتميز:

  • الفئة الأولى: جائزة الموظف القيادي/الإشرافي المتميز 
  • الفئة الثانية: جائزة الموظف الإداري/الفني المتميز 
  • الفئة الثالثة: جائزة الموظف المساند المتميز 

 

لمزيد من المعلومات : http://www.kaa.jo